رنة العود مع عبدالمجيد سعود

‏01 يونيو 2020 مدونة

قصتنا اليوم تحكي عن شغف آلة العود، بدأت القصة قبل 15 سنة لما عبدالمجيد اشترى اول آلة عود له وأعجب فيها كثير وكانت هذه أول مراحل الشغف وهي العزف، واجه الكثير من الصعوبات و الانتقادات لكن قوة الشغف التي بداخله جعلت هذا الخوف تحدي و بدأ بتدريب وتطوير ذاته في تعلم العزف

 

بعدها انطلق في نشر هذا الشغف و عزف لأول مرة أمام المئات من الحضور في جمعية الثقافة والفنون في اليوم الوطني ولكن واجه صعوبة بين التركيز على الدراسة وشغفه و توقف لفترة بسيطه و كانت هي الفاصلة بين المرحلتين و لكن الشغف بداخله كان مستمرًا وكان يتدرب بين الفترة والاخرى على التلحين والعزف

 ابتدأت مرحلته الثانية في أول سنة في الجامعة بتلحين اغنيتي الشوق القديم  و يا دار

  

تأثر من مدارس فنية كثيرة وكانت قدوة له وتعلم منها الكثير منها : عبد المجيد عبدالله ,طلال مداح ,فنان العرب ,رابح صقر ,عبادي الجوهر والآن يمارس ما كان يحلم فيه في يوم من الايام مثلهم تماما وله تعاونات عديدة خاصة مع كبار الفنانين 

 

 

تميز بتركيزه على شغفه، تدرب و تطور فأصبح ايقونة لهذا الشغف 

العازف والملحن والعضو المهني في الجمعية للثقافة والفنون 

عبد المجيد سعود 

هذه قصة عبدالمجيد و هذه بداية شغفه و إنجازاته اذا حبيتوها و الهمتكم و حابين تسلكون نفس الطريقة عبدالمجيد بيعلمكم عصارة شغفه و خبراته من خلال دورات في اكاديمية عصارة نبداها في دورة مجانية من خلال هذا الرابط : 

سجل الان و تذوق عصارة الشغف ! 

 

 

هل أنت كاتب محتوى

أطلق مدونتك مجاناً على عصارة

سجّل الآن

كيف انشئ حساب في أكاديمية عٌصارة

خطوات انشاء الحساب