0

كيف تميز كل فنان من خلال لوحاته

‏08 مارس 2021 فنون

 

لكل فنان أو رسام أسلوبه الخاص في الرسم وعرض الفن الخاص به ومهاراته. ولأن الفن هو وسيلة ولغة يعبر بها أصحابها عن مشاعرهم وأفكارهم فبكل تأكيد أن كل رسمة لها معنى وتحمل قصة يحاول صاحبها إيصالها للمجتمع عبر الرسومات التي يقوم بالعمل عليها. 


ما هي قصة العيون الواسعة في رسومات مارغيت كين؟ ومن هي مارغيت كين. 


ولدت مارغيت في عام 1927 وشاع سيطها في خمسينيات القرن الماضي في الولايات المتحدة وبشكل خاص في ولاية سان فرانسيسكو، استمرت مارغيت في ممارسة شغفها والفن لمدة ستون عام وامتازت في رسوماتها بالتعبير عن معاناة الأطفال حول العالم الذين يعانون من الجوع والفقر. 

 


كما تأثرت الفنانة مارغيت بالعديد من الفنانين ومننهم الفنان الهولندي فينسنت فان خوخ. ولقد تميزت بأسلوب خاص بها في رسم الأعين لدرجة تأثرت بعض شركات الكرتون استوحوا فكرة العيون الواسعة واستخداها في رسم الكرتون وتصميم الدمى. 

 

وتم عرض لوحاتها في العديد من المعارض المختلفة حول العالم وقد صدر فيلم حول سيرتها الذاتية يسمى Big Eyes. 

 

 

كما أن هنالك العديد من الفنانين الأخرين الذين تميزوا بأسلوب رسم خاص في لوحاتهم ومنهم: 

  1. بيكاسو 
  2. فان جوخ 
  3. إدفارت مونك 
  4. ليوناردو دي فانشي 

 

حيث تميزت لوحات بابلو بيكاسو صاحب الحركة الفنية المعروفة بالتكعيبية بنمطها الهندسي المتناسق والذي يمكن اختصاره بتركيب رسم الأشكال والأجسام من خلال بعدين أو أربعة بخلاف شكلها ثلاثي الأبعاد المعتاد. 

 

 

وتعد لوحة ليلة النجوم المشهورة للفنان الهولندي فان جوخ أحد أشهر لوحاته والتي كانت نتاج تأثره بالفن الياباني وهو الأمر الي دفعه لدراسة الفلسفة الشخصية من أجل تطوير الفن الذي يقدمه. 

 


كما أن الفنان إدفارت مونك صاحب لوحة صرخة الطبيعة تميز بأسلوبه الخاص وتعرف أيضاً بلوحة الصرخة وهي اللوحات التي تشير للوجه المتألم وترمز لوحاته للقلق بشأن الحالة الإنسانية. 

 


وهنالك أيضاً العالم والمخترع والفنان دا فنشي وهو صاحب رسمة الموناليزا والعشاء الأخير والعديد من اللوحات الأخرى التي تميزت بابتكاره الفني من خلال وضع اللون والطلاء بناء على معرفته في علم التشريح. 

 


كل فنان له أسلوبه الخاص في الرسم والتي تعتبرو سيلة للتعبير عن أفكار ومعتقداته أو طرح حالات ومشاكل انسانية في المجتمع من حوله.