0

هل اصبح الهروب هو الحل ؟

‏15 فبراير 2021 مدونة

هناك ثلاثة مليارات شخص حول العالم يستخدمون مواقع التواصل الاجتماعي، أي ما يعادل 40 في المئة من سكان العالم. كما إننا نقضي في المتوسط نحو ساعتين يوميا في تصفح هذه المواقع والتفاعل من خلالها، وذلك وفقا لبعض الدراسات الحديثة. ويمكن القول إن هناك نحو نصف مليون تغريدة وصورة تنشران على موقع سناب تشات للمحادثة كل دقيقة.

كيف يستطيع الإنسان الطبيعي الولوج الى هاتفة المحمول مباشرة بعد ان غرق في سبات يتخلله 8-12 ساعة كمعدل طبيعي في مجتمعنا ..

محال ان تكون التكنولوجيا صديقة لنا وأنت في الحقيقة لاتمارس حياتك الطبيعية الا بوجودها ، الطبيعي انفصالك عن العالم الخارجي حينما يتطلب ذلك لان الهارب من هذه لا يعاقب بالقوانين الوضعية .! ولكنه ياصديقي يعاقب نفسه من المستقبل !!

حسناً ماذا بعد ؟ اعتقد بان ماتقوله مجرد هراء .. الهراء يا عزيزي !! صدقني عزيزي القارئ ان تهمل نفسك من اجل التكنولوجيا العابثة ان لاتستثمر مابين يديك لتطوير نفسك من جديد .. هذا الهراء بأم عينه ..

وقال باحثون بجامعة “بي بي يو” في رومانيا، والذين أجروا في عام 2016 مراجعة واسعة للعديد من الأبحاث التي تتناول العلاقة بين مواقع التواصل، والشعور بالقلق الاجتماعي، إن النتائج في هذا الشأن كانت مختلطة. وخلصوا إلى أن هناك حاجة لإجراء مزيد من الأبحاث حول طبيعة هذه العلاقة

هل لي بسؤالك ..

الحزن هو اكثر شيء يجعلنا نبعد عن الأجهزة الذكية لان ذكاءها لايناسب انسانيتنا لان الذات دائماً ماتبحث عن أمور حقيقية في الواقع

عبدالاله بازرعه

2010_abdn@