0

كيف تكون شخصية مؤثرة؟ تعلم فن الكلام

‏07 نوفمبر 2020 تطوير

كل منا لديهم حلم وهدف معين يسعى لتحقيقيه في حياته وهنالك أشخاص يمتلكون هدف وهو أن يكونوا مؤثرين ويتركون بصمة في هذا العالم ويطمحون ليصبحوا أصحاب شخصية مؤثرة وهذا ما يلزمه تعلم الكثير من المهارات ومعرفة كيفية التأثير في الآخرين ومن ضمن هذه المهارات هي مهارة فن الكلام فبدون امتلاك مهارة التكلم والتحدث مع الآخرين فلن يمكنك التأثير بهم لذلك يسعى هؤلاء الأشخاص إلى تعلم كيف يكونوا مؤثرين من خلال التحدث وهذا يتطلب العمل والتعلم المستمر. 

 

كما أن هذه المهارة مهمة للعاملين في مجال الإعلام والمتحدثين في الندوات حيث ينبغي أن يكونوا قادرين على التأثرين في الآخرين عند التحدث إليهم وهنا في هذا المقال سوف نعرض بعض الطرق والأساليب من أجل أن تكون شخص مؤثر ومتحدث صاحب شخصية قوية.

 

مراقبة النفس والسيطرة عليها 
يجب عليك من أجل أن تكون شخصية مؤثرة ولتمتلك مهارات تحدث عالية ينبغي عليك مراقبة نفسك وتصرفاتك وردود فعلك وأن يكون لديك سيطرة كاملة على نفسك وهذا ما يقودنا لضرورة تمرين الجسد والعقل قبل البدء بالتحدث أمام الجمهور لما له من دور كبير في اشعال الحماس في داخلك وتجهيزك نفسياً وجسدياً. 


الاستماع الجيد 
من أهم مهارات التحدث والتأثير في الأخرين وفن الكلام هو الاستماع الجيد من الطرف الأخر لما له من دور من عكس قدراتك العالية على الحوار كما أنه يظهر احترامك واهتمامك بكلام الطرف الأخر كما أنه يساعدك في معرفة النقاط التي سوف تتطرق للتحدث عنها بعد إنتهاء الطرف الأخر. 


استخدام الأمثلة
ليس من الغريب أن القران الكريم استخدم أسلوب ضرب الأمثلة في الكثير من الآيات لما لها من دور تبسيط المعلومات وتسهيل فهمها من المستمع ودورها الكبير في ترك الآثر في نفوس الآخرين لذلك يجب أن تستخدم الأمثلة خلال حديثك.

 

الابتسامة 
قال رسولنا الكريم " الابتسامة في وجه أخيك صدقة" وهذا إن دل على شيء فهو يدل على قيمة الابتسامة في علاقاتنا مع الآخرين وللابتسامة دور كبير في تلطيف البيئة وخلق قناة تواصل جيدة وتعكس صورة وانطباع جيد عن المستمع لذلك اجعل الابتسامة شعارك عند التحدث مع الآخرين.

 

طرح الأسئلة 
لا تعتمد فقط أسلوب التحدث والإلقاء لأن ذلك الأسلوب سوف يجعل الآخرين يشعرون بالملل من الحوار لذلك يجب أن يكون هنالك مبدأ النقاش والحوار المتبادل وهذا من دوره تعزيز أسلوب الحوار وجعله أكثر قيمة وفعالية ويساعد في كسر الملل عند التحدث لذلك ينبغي عليك ما بين الحين والآخر أن تطرح الأسئلة. 

 

لغة الجسد 
للغة الجسد دور كبير في عكس مدى قدرتك على التأثير على الآخرين وإذا كنت تريد أن تكون شخصية مؤثرة وتمتلك فن الكلام فينبغي عليك أن تتعلم لغة الجسد وتتقنها كون حركات جسدك خلال التحدث تعكس مشاعرك وهذا من دوره أن يفضح نقاط ضعفك وخوفك وشعورك بالتوتر لذلك لابد من معرفة كيفية التحكم بجسدك. 

 

لا يمكننا أن نوجز كل الطرق والأساليب التي يمكن اتباعها من أجل أن تكون شخصية مؤثرة أو أن تمتلك مهارة فن الكلام لكن ينبغي عليك على الأقل العمل على اتباع الأمور والطرق التي تم سردها في الأعلى من أجل تطوير قدراتك في التحدث وأن تكون شخصية مؤثرة تترك انطباع جيد لدى الجمهور.

 

كما أنه يمكنك معرفة تفاصيل أكثر وطرق مميزة تساعدك لتكون شخصية مؤثرة ومتحدث مؤثر من خلال التسجيل في دورة كيف تكون متحدث مؤثر

 

شاهد الآن برومو دورة فن الخطابة والالقاء  لتتعرف على قصة صاحب الشغف وقم بزيارة صفحة الدورة لمعرفة المزيد من التفاصيل عن الدورة ومحاورها .