ملخص كتاب: فكر وازداد ثراء

‏30 اغسطس 2021 مدونة

مقال اليوم

اجرى نابليون هيل سلسلة من الحوارات مع ناس ناجحين ليس فقط بالمقياس المادي ولكن ايضا بمقياس؛

القوة - الشهرة - القناعة - السعادة او جميعهم

من خلال بحثه تم إكتشاف ان كل هؤلاء يتبعون مجموعة مشتركة من المبادئ ويطبقونها وتم جمع هذه المبادئ في كتابه هذا.

 

1- الايمان هو اقوى حالة فكرية

الايمان مكون حيوي جدًا في حاله العقل الايجابية. خبراتنا منذ الطفولة كونت اللاوعي بأفكارنا الداخلية عن الواقع والمخاوف.

اذا لم يعتد عقلك على الايمان بقدراتك لن تستطيع تحقيق ماتريد ! ولكن الايمان يستطيع تغيير لاوعيك للحالة الايجابية المطلوبة.

"يجب ان تزرع الايمان بداخلك بأن تردد افكارًا ايجابية عن ثقتك بنفسك وقدراتك لتغيير لاوعيك وتحقيق احلامك".

 

2- خيالك يحقق انجازات استثنائية

الخيال ليس للاطفال فقط ! خيالك هو معمل تحضير خطة العمل وعلينا ان نترجم هذا الخيال الى واقع ملموس.

كل الاختراعات التي حولك بدأت بالخيال.

نوعان من الخيال: الخيال الصناعي والخيال الابتكاري؛

الصناعي لحل المشاكل دون ابتكار، بينما الابتكاري يعتمد على الحدس والإلهام ويخلق مفاهيم جديدة.

لا تقلل من قيمة هذا الخيال فهو ليس تضييعًا للوقت، العمل بخيال يختلف كثيرًا عن العمل العادي لان خيالك يستطيع تحقيق شيئًا مختلفًا.

 

3- تعرّف على مخاوفك وسيطر عليها

الخوف هو اكبر عائق لك على طريق النجاح ووجوده سيعطلك بالرغم من موهبتك وافكارك الايجابية، وجود الخوف والتردد وعدم القدرة على اتخاذ القرار كافيين لتصل بعقلك الى حالة السكون وعدم العمل.

لماذا تكون مخاوفنا بهذه القوه؟

الحين بقولك

يسكن الخوف اللاوعي فيصعب التعرّف عليه ولكن هناك انواع خوف مشتركة مابين الناس وهي:

1- الفقر

2- النقد

3- فقد الحب

4- المرض

5- العجز

6- الموت

ولكنك تستطيع التحكم بهذه المخاوف وتوجيهها ولكن اولًا اجب على الاسئلة التالية،

ماهي مخاوفك؟ ولماذا؟

هل هذا الخوف مفيد؟

 

اجب على الاسئلة لتعرف حقيقة مخاوفك التي في اللاوعي وبالتالي تسيطر عليها.

احط نفسك بشخصيات بناءة استطاعوا السيطرة على مخاوفهم لان الشخصيات السلبيه ستسحبك للاسفل.

 

4- استخدم معرفتك بالطريقة الصحيحة

بينما المدارس تعلمنا ان المعرفه قوة ونجاح ولكن.....

ركز معي تكفى

الحقيقة هي ان المعرفه لا قوة لها دون التطبيق الصحيح. وكثيرون صدموا بتلك الحقيقة لنجاحهم اكاديميًا وعدم نجاحهم عمليًا لعدم وجود خبرة في تطبيق هذه المعرفة.

انت لا تحتاج الى كثير من الدراسة لتكون حسن الاطلاع او شخص ذو نفوذ. ليس من الضروري ان تنهي كل انواع الدراسات العليا لتنجح.

لان الناجحين تعلموا اقتناء المعرفه من مصادر مختلفه لتحقيق النجاح. سر المعرفه ليس في المدرسة والجامعه المرموقه ولكن في السعي وراء اجابات لكل مايجري في ذهنك.

اذا كنت دائم السعي نحو المعرفه فإن تحقيقك لاحلامك سيكون اكثر سهوله.

 

5- اتبع خطة منظمه

اضف الى الايمان والخيال، الخطة المنظمه لتحقيق رؤيتك. بدون خطة واضحه ستضيع الوقت والمجهود والمال ساعيًا وراء هدف صعب التحقيق.

ليس ذلك فقط، فإن خطة واحدة لا تكفي، لان في حالة عدم نجاح اول خطة، لا تتحطم عزيمتك بل طبّق خطة اخرى.

تعلم من الناجحين لان جميعهم لديهم خطة احتياطية ! مثل توماس اديسون الذي فشل عشرة الاف مرة قبل ان ينجح في اختراع اللمبة ! وكان دومًا يبحث عما قد يصنعه بصورة مختلفة لينجح اختراعه.

 

6- القوة في تنظيم المعلومات

لتحقيق رؤيتك يجب ان تتمتع بالقوة، وفي عالم الاعمال القوة هي المعرفة المنظمه، عندما تنظم معرفتك الماليه والتخصصية تستطيع خلق خطة قابلة للعمل بها لتصل لاهدافك.

هناك خطوتان مهمتان:

الاولى: حصولك على المعرفة من مصادر كثيرة مثل الكتب والانترنت.

الثانيه: تتعاون مع شخص او اكثر لتكونوا العقل المدبر الذي يجمع مابين مواهب ورؤية ومعرفة ناس مختلفه ويجب ان تكون هذه المجموعه متناغمه بعيدًا عن التنافس والكبرياء.

احط نفسك بمن يتمتعون بعقلية مشابهه لك لان هذا سيرفع من قدرات المجموعه لوضع خطة قوية لتنفيذ اهدافك.

 

7- تمتع بالشغف لتنفيذ خطتك

اذا كان لديك شغف حقيقي ستقوم بكل المهام الشاقه بسرعه وسهوله دون تذمّر او ثقل

 الشغف والرغبه يختلفان عن التمني او الحلم، لانهما يسعيان لشيء ملموس ومحدد وتستطيع الوصول اليه.

الرغبه هي مايجعلك تتخطى اوقات الفشل والخذلان الصعبه وهي مايجعلك ترسم خططا جديدة بديلة للخطط الفاشله اكثر من مره.

"في النهايه لا تتحقق الاحلام دون الرغبه والشغف"

 

8- اللاوعي قد يعيق تقدمك

ماذا لو كان وعيك ولاوعيك غير متناغمين !

تستطيع ان تتحكم بوعيك بأن تردد الافكار الايجابيه لنفسك باستمرار ولكن لاوعيك لا يصدّق امكانية تحقيق هذه الافكار الايجابية.

حالة اللاوعي تعتبر فاصله في قدرتنا على النجاح ! لان الصراع المستمر بين الوعي واللاوعي سينتهي بانتصار اللاوعي.

وليس من السهل التحكم باللاوعي لانه يتشكل منذ طفولتنا وتغييره لا يحدث بين ليلة وضحاها عند اي شخص.

اخرج السلبيه من داخلك التي تخبرك ان النجاح سببه الحظ والمحسوبية وبدّل تلك الافكار بامثال لناس مجتهده وناجحه، مثل: اينشتاين او هنري فورد !

ماذا لو السيطرة على لاوعيك صعبه؟

يجب عليك تمرينه ببعض الوقت والمجهود وتنجح في السيطرة عليه. استخدم مشاعرك كمقياس لمدى التناغم بين الوعي واللاوعي وستشعر بمشاعر ايجابية كدليل على هذا التناغم.

 

هل تعتقد ان تحقيق النجاح سرابًا؟

يرى الكثير من الناس ان الاغنياء والمشاهير ذو قوّة ويستطيعون القيام بكل شي ! بينما لا يستطيع ذلك اغلب الناس.

اذا بقيت اسير هذه الافكار السلبية ستظل قابعًا في نفس المكان تعيش حياة عادية

 

ماذا يجب ان نفعل؟

1- ايمانك بنفسك وقدراتك 

2- وضع خطة بديلة ومتقنة

3- التعاون مع الاخرين لتنفيذ هذه الخطة.

 

انتهى المقال.

اتمنى اني توفقت في هذا الملخص.

هل أنت كاتب محتوى

أطلق مدونتك مجاناً على عصارة

سجّل الآن

كيف انشئ حساب في أكاديمية عٌصارة

خطوات انشاء الحساب